فهم محرك البحث الامثل ( SEO )

غالبًا ما يشار إلى كيفية تحسين رتبة وظهور موقعك على محرك البحث – SEO على أنه نتائج محرك بحث طبيعية أو عضوية أو مكتسبة. وهذا يختلف عن التسويق عبر محركات البحث (SEM) حيث يتم شراء رتبة وظهور موقعك في نتائج محرك البحث. الهدف من تحسين رتبة وظهور موقعك على محرك البحث – SEO هو زيادة ترتيب موقع الويب أو صفحة الويب في نتائج محرك البحث غير المدفوعة، مقابل لاشئ.تجري SEO تغييرات على موقعك على الويب لجذب الزيارات وبيانات مواقع الويب بشكل طبيعي. SEO هو النسخة الرقمية للعلاقات العامة في العالم “الحقيقي”.

هناك شيء واحد يجب تذكره هو أن SEO يتغير دائمًا. تعمل كل من Google و Bing و Yahoo بإستمرار على تغيير كيفية ترتيب مواقع الويب.

لتحديد ما إذا كان يجب عليك اتباع إستراتيجية SEO أم لا، انظر إلى قدرتك على ان يتم ترتيبك او وضعك في الصفحة الأولى.

كيف يعمل SEO؟

كلما زادت قائمة النتائج في موقع ما، كلما زاد عدد المشاهدين الذين يزورونه. يمكن أن يتحول الزوار إلى عملاء، لذا يمكن أن يكون تحسين رؤية وترتيب موقعك في نتائج البحث مساعدة كبيرة. كل شخص يستخدم الإنترنت يستخدم محركات البحث أيضاً. محركات البحث تجب على الأسئلة وتقدِّم حلول للمشاكل. إذا كان بإمكانك تحسين ترتيبك ورؤيتك في محرك البحث، فقد يكون منتجك أو عملك هو الإجابة، والحل الذي يعثرون الأشخاص عليه!

تقول الإحصائيات أن حوالي 71٪ من الأشخاص الذين يبحثون فقط ينقرون على نتائج الصفحة الأولى. هذا يعني أنه إذا كنت تريد التقاط عملاء من محركات البحث، فيجب أن يتم ترتيبك ورؤيتك على الصفحةا.و كلما كان موقعك أكثر ملائمةً  يتم البحث عليه، كلما اقترب ظهواً بالأعلى. على عكس الإعلانات المدفوعة على شبكة البحث، لا تتأثر هذه النتائج بالدفع بأي شكل من الأشكال. نظرًا إلى أن تحسين رتبة وظهور موقعك على محرك البحث – SEO لا يتم دفع المال، فإن هذه القناة (او الطريقة) غالبًا ما تكون منخفضة التكلفة. على الرغم من كونها تنافسية للغاية، إلا أنه يمكن تحسين SEO بشكل جيد في أي مرحلة.

يعمل SEO على تضخيم جميع قنوات التجاذب الأخرى. لذا، فكل ما تفعله بالفعل للحصول على قوة تجاذب سيساعدك في تحسين رتبة وظهور موقعك على محركات البحث. للحصول على SEO، يلزمك البدء بإستراتيجية محتوى. استراتيجية المحتوى هي تخطيط المحتوى الخاص بك وتطويره وإدارته. إذا كان المحتوى على موقعك جيدًا، فسيكون تحسين نتائجك أكثر سهولة وفعالية. كلما كان موقعك أفضل، كان ترتيبك أفضل في النتائج.

الخوارزمية

يحتوي كل محرك بحث على خوارزمية تخبرك بكيفية ترتيب مواقع الويب والصفحات. هذه الخوارزمية هي ما تحاول إجابتها وحلها. سيساعد فهم جميع الجوانب الأساسية للخوارزمية في تحسين رتبة وظهور موقعك على محرك البحث – SEO. تبحث الخوارزميات عن الكلمات والعناوين والروابط وسمعة صفحتك. إذا فهمت هذه المجموعات الأربعة، فسيضع محرك البحث موقعك في أعلى القائمة.

ينقسم SEO إلى شيئين: المحتوى والروابط. الروابط بين المواقع هي عملة SEO. إذًا، كيف يمكنك تحقيق أقصى استفادة من كل من المحتوى والروابط على موقعك؟

لنبدأ بالكلمات.

الكلمات

محركات البحث تحسب كل كلمة على شبكة الإنترنت. بهذه الطريقة عندما يجري أحد الأشخاص عملية بحث، يمكنه تحقيق نتائج ذات صلة بهذه الكلمات فقط. لذا انتبه لكل كلمة على صفحاتك على الويب. ستؤثر الكلمات التي تستخدمها في صفحتك على ما إذا كان محرك البحث يراها ملائمة لشروط البحث الخاصة به.

يجب أيضًا التفكير في عنوان صفحاتك على الويب. تحتوي كل صفحة على الويب على عنوان. قد لا يتم مشاهدته على الإطلاق لأنه مخفي في الشفرة. تدفع محركات البحث الكثير من الاهتمام للكلمات في عناوين الصفحات. هذه العناوين، حتى في الترميز فقط، غالبًا ما تكون عبارة عن التجميع الكلّي لما تدور حوله الصفحة. عنوان الصفحة يشبه عنوان الكتاب بهذه الطريقة.

الروابط

الروابط بين المواقع مهمة جداً. عندما تحتوي صفحة ويب واحدة على رابط إلى صفحة ويب أخرى، فإنها تشير إلى أن الرابط يحتوي على معلومات جيدة. صفحة الويب التي تحتوي على الكثير من الروابط تُظهِر صفحتك لمحركات البحث التي يثق بها الآخرون، وتُظهِر أن لدى صفحتك معلومات جيدة. لا تحاول شراء الروابط أو محاولة خداع محرك البحث بأي شكل من الأشكال لأنه سيتم فرض عقوبات على موقعك. يمكن لمحركات البحث معرفة الروابط الحقيقية والتي تم شراؤها. في الخوارزميات، ستكون الصفحات المرتبطة المزورة أقل قيمة من الصفحات الحقيقية. المواقع الموثوق بها لديها قيمة.

الكلمات في الروابط تخبر محركات البحث الكثير عن موقعك. الكلمات التي تعمل كرابط تقول شيئًا عن محتوى موقعك. كلما زاد ارتباط موقعك بكلمة أو عبارة، كان ترتيبك أفضل إذا تم البحث في هذه الكلمة / العبارة. الكلمات في الروابط تعرض ما تتعلق به صفحتك لمحركات البحث، أو تعرض أيضاً ما هي عمليات البحث ذات الصلة بصفحتك.

ملاحظة: اعتبارًا من كانون الأول 2018، أصبحت الروابط أقل أهمية لكنها لا تزال ذات قيمة. حاول للحصول على روابط طبيعية عالية الجودة فقط.

السمعة

محركات البحث هي طريقة لسمعة موقعك على الويب أيضاً. إنهم يهتمون بما إذا كان موقعك يحتوي على سجل لمحتوى جديد جذاب، ومتفاعل. إذا كان عدد روابط الجودة لموقعك ينمو (روابط الجودة تعني الروابط الجيدة التي تؤدي لموقعك)، فيمكن اعتبارك نجماً صاعداً. سيساعدك هذا على تحقيق نتائج جيدة في نتائج محركات البحث. كلما كنت على نحو أفضل، كلما كانت نتائجك أفضل. وكلما كانت نتائجك أفضل، كلما أصبحت معروفاً بشكل أفضل. أفضل المواقع المعروفة سوف تذهب إلى الأعلى. على سبيل المثال، إذا بحثت عن “كتب”، فإن Amazon.com من بين أفضل خمس نتائج. يعد Amazon أحد أكثر المصادر المعروفة لشراء الكتب في الولايات المتحدة الأمريكية.

الإستراتيجيتان الرئيسيتان لكبار المسئولين الاقتصاديين

الاستراتيجية الأولى تسمى استراتيجية الرأس الكبير. تعمل هذه على زيادة ترتيب او تصنيف موقعك حسب مصطلحات البحث التي تصف شركتك بشكل مباشر. على سبيل المثال، إذا كانت شركتك تصنع أسرّة خشبية، فستحاول أن يتم تصنيفك او ترتيبك جيداً بالنسبة لمصطلح البحث “أسرّة خشبية”. للعثور على عبارات البحث التي عليك إستهدافها، ابحث عن العبارات التي يبحث عنها الأشخاص للعثور على منتجات الصناعة. إذا كانت أحجام البحث لهذا المصطلح كبيرة بما يكفي، فهذه فرصة تستحق السعي تجاهها. إذا لم يوفر المصطلح حجم بحث كبير وكافي، فلا يستحق الوقت. إذا لم تحصل على تجاذب من مصطلح ما، فتوقف عن متابعة هذا المصطلح. استقر على الشروط التي تزيد من عدد العملاء ثم قم بتدوير موقعك حول المصطلحات التي اخترتها واحصل على مواقع أخرى لتربط موقعك بها.

استراتيجية الذيل الطويل هي الإستراتيجية الثانية ل SEO. تضمن هذه الإستراتيجية محاولة تصنيف او ترتيب موقعك حسب المصطلحات ذات أحجام بحث أقل. بدلاً من عبارات البحث الغامضة، أنت تهدف إلى إجراء عمليات البحث الضيقة بأحجام أقل. هذا يعتمد على توفير منتجك الطلب الفريد.

مثال على بحث الذيل الطويل هو “جولات سياحة المغرب الفاخرة الخاصة” بدلاً من “جولات المغرب” فقط.

أنشئ مقالات تتضمن محتوى سيبحث عنه الأشخاص تحديداً. من الجيد والمفيد استخدام محتوى يتدفق بشكل طبيعي من نشاطك التجاري.

احصل على نصائح التسويق الأسبوعية